أخبار الوطنالواجهة

للمرة الثانية …اجتماع لوزراء خارجية دول جوار ليبيا اليوم بالجزائر

 

 

ينطلق اجتماع وزاري لوزراء خارجية دول جوار ليبيا،  اليوم الاثنين بالجزائر ،حيث سيعرف حضور وزراء خارجية كل من مصر، ليبيا، تونس، السودان، التشاد والنيجر، بالإضافة إلى جامعة الدول العربية وممثلين عن الأمين العام للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، ويهدف الاجتماع لمساعدة ليبيا على إيجاد حل سياسي سلمي لأزمتها وسيقتصر على الدول الحدودية المعنية مباشرة باستقرار ليبيا، كما يأتي في إطار الجهود المبذولة لإيجاد حل للأزمة الليبية ويعد الثاني عقب الاجتماع الذي عقد في 22 من جانفي الماضي.

 

وكانت الجزائر قد أعلنت رسميا، الأسبوع الماضي، احتضانها لاجتماع وزاري لمجموعة دول جوار ليبيا بهدف إيجاد حل سياسي للأزمة التي يعيشها هذا البلد الشقيق.

وينعقد الاجتماع لمجموعة دول جوار ليبيا اليوم الإثنين وغدا الثلاثاء، حيث أعلنت كل من مصر وتونس وليبيا والسودان والتشاد والنيجر موافقتها على الحضور، ومن المتوقع أن يحضر الاجتماع أيضا ممثل عن الأمين العام للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، ويقتصر الاجتماع على الدول الحدودية المعنية مباشرة باستقرار ليبيا، ويهدف إلى مساعدتها على إيجاد حل سياسي سلمي لأزمتها.

وأعلنت وزارة الخارجية التونسية، أمس الأحد، مشاركة عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، في الاجتماع الوزاري التشاوري لدول الجوار الليبي اليوم، حيث أكدت الخارجية التونسية في بيان لها أن الوزير سيلتقي بنظرائه المشاركين في هذا الاجتماع والمسؤولين الأمميين ولاسيما وزير الخارجية رمطان لعمامرة وأمين عام جامعة الدول العربية ويان كوبيش، ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا، بالإضافة إلى وزيرة الخارجية والتعاون الدولي الليبية التي سيتم التباحث معها في خصوص الحدود البرية بين البلدين ومسائل أخرى تخص العلاقات الثنائية.

وكان الرئيس عبد المجيد تبون قد أعلن أواخر الشهر الماضي، أن الجزائر رهن إشارة ليبيا وجاهزة لمساعدتها في حلحلة مشاكلها، وذلك خلال استقباله رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، الذي أجرى زيارة رسمية إلى الجزائر استمرت يومين، وذكر تبون بأن الجزائر تعتبر أن الحل النهائي للأزمة في ليبيا الشقيقة هو الانتخابات التي تعطي شرعية أكثر للمجلس الوطني وللرئيس.

وكان وزير خارجية رمطان لعمامرة أعلن أن الاجتماع الذي يتواصل ليومين سيبحث آفاق العملية السياسية لحل الأزمة الليبية تحت رعاية الأمم المتحدة ومساهمة دول المنطقة من خلال الاجتماع الوزاري لبلدان الجوار بالجزائر.

ح/ش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى