أخبار العالم

ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة يبرق الأمين العام للأمم المتحدة برسالة يدين فيها بشدة العنف الوحشي ضد المدنيين الصحراويين عقب فوز الجزائر.

وجه عضو الأمانة الوطنية وممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة والمنسق مع المينورسو، الدكتور سيدي محمد عمار، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش، لفت فيها انتباهه وانتباه أعضاء مجلس الأمن إلى استمرار وتصاعد انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها دولة الاحتلال المغربية ضد المدنيين الصحراويين في المناطق الصحراوية المحتلة.

 وفي هذا الإطار أعرب الدكتور سيدي محمد عمار عن إدانة السلطات الصحراوية الشديدة للموجة الجديدة من العنف الوحشي الذي شنته قوات الأمن المغربية كرد على خروج المئات من المدنيين الصحراويين إلى الشوارع بشكل عفوي في مدن الصحراء الغربية المحتلة للاحتفال بطريقة سلمية بفوز الجزائر بكأس العرب 2021 يوم السبت الماضي.

كما دعا الدبلوماسي الصحراوي الأمين العام ومجلس الأمن على وجه السرعة إلى محاسبة دولة الاحتلال المغربية على أعمالها القمعية المستمرة وكذلك الجرائم البشعة التي ترتكبها قوات الأمن التابعة لها ضد المدنيين الصحراويين والناشطين في مجال حقوق الإنسان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى