أخبار الوطن

البراءة إبراهيم صولي يناشد رئيس الجمهورية بالتدخل

شهدت ولاية بسكرة هذه الأيام حملات تضامنية واسعة مع الطفل “ابراهيم صولي” صاحب 6 سنوات والذي يعاني من مرض مجهول لم يتم تشخصيه لحد الآن إلا ان الأطباء اكدو ان مرضه يستلزم علاجه خارج الوطن.
وقد نظمت الجمعيات الخيرية حملات تبرع و وجهت نداءات للسلطات المحلية و وزارة الصحة للتكفل بحالة الطفل الذي يصارع الموت بالمستشفى منذ 4 سنوات لكن دون جدوى.

وعرفت بسكرة وقفات إحتجاجية أمام مقر الولاية والمطالبة بالتكفل بالطفل، ليضاف دور مواقع التواصل الإجتماعي التي كانت منبرا بديلا لإيصال نداء البراءة حيث نشرت الصفحات المهتمة بأخبار الولاية صور مؤلمة لحالة الطفل إبراهيم الذي ينزف دماء من فمه وانفه وهي اشبه من سكب مادة الأسيد على الوجه لينقل نشطاء المواقع التواصل الإجتماعي صرخة والده كمال وهو يناشد رئيس الجمهورية للتدخل بعدما اغلقت كامل الأبواب في وجهه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى